مسيرات فوق موسكو.. أوكرانيا تشن هجوماً ليلياً دون أضرار

1

لم يردع تهديد روسيا الأسبوع الماضي، كييف برد قاس جرّاء ما أسمته استهدافاً للبنى التحتية على أراضيها.

فقد تضرر مبنيان يضمان مكاتب في موسكو جراء هجوم ليلي شنته مسيرات أوكرانية لم يُسفر عن سقوط ضحايا، حسبما أعلن رئيس بلدية العاصمة الروسية.

إغلاق مطارات

في التفاصيل، أعلن سيرغي سوبيانين، على تيليغرام أن طائرات بلا طيار أوكرانية شنت هجوما الليلة الماضية، تضررت إثره واجهتا بُرجَين يضمان مكاتب في المدينة بشكل طفيف، مؤكدا عدم وجود ضحايا أو إصابات.

وأكدت وكالة محلية إغلاق مطار فنوكوفو في موسكو وإعادة توجيه الرحلات إلى مطارات أخرى.

بدورها، أفادت وكالة “تاس” الروسية للأنباء، بأن طائرتين بدون طيار شاركتا في الهجوم موضحة أنه تم لاحقا إسقاط واحدة غرب منطقة موسكو، وذلك نقلا عن وكالات إنفاذ.

روسيا تجزم: كييف خلفها

يشار إلى أن أوكرانيا لطالما نفّت خلال الأشهر القليلة الماضية، هجمات داخل الأراضي الروسية، رغم التحذير الغربي من خطورة هذه الأفعال.

والأسبوع الماضي، شددت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، على أن موسكو تحتفظ بحق الرد على هذه الهجمات، إلا أنها أكدت أن ردها سيكون قاسياً فعلاً.

وأضافت المسؤولة الروسية الرفيعة أن هجمات أوكرانيا التي تستهدف البنى التحتية الروسية مدعومة من الولايات المتحدة وبريطانيا.

في حين شددت واشنطن مراراً على أنها لا تشجع أو تمكن أوكرانيا من شن هجمات داخل روسيا، لأنها لا تريد أن ترى الحرب تتصاعد أكثر.

كما أعربت الولايات المتحدة على مخاوفها بشأن الهجمات على الأراضي الروسية.

وفي مايو/أيار الماضي، استهداف نحو 13 طائرة مسيرة أمس العاصمة الروسية موسكو، أسقطت 8 منها، أما البقية فطالت أبنية في بعض الضواحي التي تصنف راقية إلى حد ما.

وبينما تنفي أوكرانيا ضلوعها، جزمت موسكو مراراً بأن أصابع كييف تقف خلف تلك الهجمات.

المصدر

أخبار

مسيرات فوق موسكو.. أوكرانيا تشن هجوماً ليلياً دون أضرار

لا تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *