لا ندعم طرفاً أو إقليماً على حساب آخر

1

أكد مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا عبدالله باتيلي الأحد أن البعثة الأممية لا تدعم طرفاً أو إقليماً على حساب آخر في ليبيا، ولا تساند أي قادة ضد آخرين.

وقال باتيلي في كلمة أمام ملتقى لحكماء فزان: “نحن هنا لبناء دولة موحدة وندعو القيادة الليبية إلى الاضطلاع بمسؤولياتها لأجل ذلك”.

“حاجة لحكومة موحدة”

كما أضاف أن “هناك حاجة لحكومة موحدة ومجلس موحد لبناء دولة جديدة”، مشدداً على أن الوقت قد حان للشروع في مصالحة بين الأطراف الليبية.

كذلك أردف أنه “لا يمكن إعادة بناء ليبيا في وجود حكومات انتقالية لا نهائية”، معتبراً أن “كل من يريدون حكومات انتقالية يريدون فقط تقاسم الكعكة”.

“انتخابات حرة وشفافة”

وأوضح باتيلي أن مستقبل البلاد “يجب ألا يتوقف أو يعتمد فقط على مجلسي النواب والدولة، بل على طموحات ورغبات الليبيين”.

كما لفت إلى أنه عندما تكون هناك “حكومة ممثلة للشعب عن طريق انتخابات حرة وشفافة، بعدها يحل الاستقرار والسلام”.

كذلك دعا الشركاء الدوليين والإقليميين لليبيا إلى مساعدة الأمم المتحدة للقيام بواجبها والعمل على تهيئة الظروف التي تفضي إلى إحلال السلام في البلاد، مؤكداً أن على الجميع مساعدة ليبيا على التغلب على أزمتها الحالية ولم شمل الليبيين.

فيما ختم قائلاً إنه يتطلع إلى “ليبيا جديدة يتمكن رئيسها من السفر لجميع أنحاء البلاد”.

“تهميش وتغييب”

يذكر أن عضو مجلس النواب الليبي محمد عامر العباني كان شن يوم الجمعة الماضي هجوماً حاداً على البعثة الأممية، معتبراً أنها تحاول “تهميش وتغييب” الشعب الليبي.

ورأى العباني أن وظيفة البعثة الأممية في ليبيا هي “مساعدة الليبيين على تحقيق التوافق السياسي، وليس إدارة الدولة والقوى السياسية، وفرض آرائها عليهم”.

المصدر

أخبار

لا ندعم طرفاً أو إقليماً على حساب آخر

لا تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *